أخبار عاجلة
سر بكاء + ورده على عري محمد رمضان -
مصطفى قمر يكشف علاقة الطبخ بالموسيقى -

الأولى دائما.. آسيا جبار أول جزائرية بدار المعلمين بباريس وأستاذة جامعية ببلدها

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي

روائية وشاعرة ومسرحية ومخرجة جزائرية، وتعد  من  أشهر روائيات الجزائر وشمال أفريقيا، هى آسيا جبار، التى تحل اليوم ذكرى ميلادها، إذ ولدت فى مثل هذا اليوم 30 يوليو من عام  1936م، باسم "فاطمة الزهراء" فى شرشال غرب الجزائر العاصمة.

s1020102184259.jpg

تلقت آسيا جبار دراستها الأولى فى المدرسة القرآنية فى المدينة قبل أن تلتحق بالمدرسة الابتدائية الفرنسية فى مدينة موزاية ثم البليدة فالجزائر العاصمة، وشجعها والدها و تابعت دراستها فى فرنسا.

وفى عام 1958م، نشرت أولى روايتها، بعنوان "العطش"، ثم رواية "نافذة الصبر" 1958م، و تنوعت أعمالها الأدبية بين الرواية والشعر والمسرحية والقصص، من الروايات "العطش، القلقون، أطفال العالم الجديد، القبرات الساذجات، الظل السلطان، واسع هو السجن، بعيدا عن المدينة المنورة، لا مكان فى بيت أبى "، للجزائر السعيدة (شعر) 1969، نساء الجزائر فى شققهن (قصص) 1980، - الحب، الفانتازيا 1985م، أبيض الجزائر (قصة) 1996.

وحصلت آسيا جبار على عضوية أكاديمية اللغة الفرنسية عام 2005، لتكون أول امرأة عربية وإفريقية تحصل على هذا المنصب، وكانت أول امرأة جزائرية تنتسب إلى دار المعلمين فى باريس عام 1955 م، وأول أستاذة جامعية في الجزائر ما بعد الاستقلال فى قسم التاريخ والآداب.

6fb17a77dd.jpg

كما حازت آسيا جبار‎‎على جائزة السلام الألمانية، وفى شبابها شاركت فى إضراب الطلبة الجزائريين عام 1959، وتم ترشيح آسيا جبار لجائزة نوبل فى الأدب عام 2009، وقد استمرت مرشحة لنيل الجائزة، ومع مرور الوقت كانت احتمالية فوزها تزداد خاصة بعد حصولها على عدد من الجوائز العالمية فى هذه الفتره، إلا أنها توفت يوم 6 فبراير عام 2015، فى وقت توقع الكثيرين نيلها للجائزة، وقد توفيت فى العاصمة الفرنسية باريس ودفنت فى مسقط رأسها مدينة شرشال وذلك حسب وصيتها.

بوابة الفن الالكترونية أخبار الفن والمشاهير في العالم العربي والعالم تابع أحدث أخبار وصور مشاهير الشرق الأوسط والعالم تابع اهم واخر اخبار وحكايات مشاهير نجوم الوسط الفني والرياضي اخبار الفن والمشاهير

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الفرنسى لامارتين اشتهر من أول ديوان وكتب "حياة محمد" وتعرض للهجوم
التالى الشاعر جورج تراكل.. كره الحرب العالمية فانتحر بجرعة زائدة من المخدرات

 
var sc_security="c41a4ba1"; var sc_https=1;