أخبار عاجلة
الفنانة هيفاء وهبي بفستان أحمر يخطف القلوب -
خاص| جمال العدل يكشف تفاصيل فيلم «بـ100 وش» -

س وج .. هل كان الفرنسى إدموند روستان يكتب المسرح الرومانسى؟

س وج .. هل كان الفرنسى إدموند روستان يكتب المسرح الرومانسى؟
س وج .. هل كان الفرنسى إدموند روستان يكتب المسرح الرومانسى؟

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي

تحل اليوم ذكرى ميلاد الشاعر والروائى والمسرحى الفرنسى إدموند روستان، الذى ولد فى مثل هذا اليوم من عام 1868م، اشتهر برواياته التى صنعت عهداً من الرومانسية الجديدة، وحققت شهرة فى نهايات القرن التاسع عشر، وخلال السطور المقبلة نستعرض أبرز محطات حياته.

س / أين ولد  الفرنسى إدموند روستان؟

ج / ولد فى مدينة مرسيليا، الفرنسية الساحلية لعائلة مثقفة وغنية من منطقة بروفنس الشهيرة وكان أبوه اقتصاديا وشاعراً وعضواً فى جامعة مارسيليا ومعهد فرنسا أيضاً.

س / هل ساعده والده على تنمية موهبته؟

ج / نعم، وهذا ما أتاح له دراسة الأدب والتاريخ والفلسفة فى جامعة ستانسيلاس الباريسية.

س / ماذا قال النقاد عن مسرحياته؟

ج / صنف النقاد مسرحيات روستان بأنها فريدة في بابها بالنسبة لعصره، إذ أنه كان يكتب مسرحاً رومانسياً منظوماً في عصر كان معظم كتاب المسرح يفضلون أسلوب المدرسة الطبيعية، الذي يتعين أن تكون المسرحية فيه مغرقة في الواقعية والتشاؤم، ومكتوبة بالنثر.

س / ما هى أول مسرحيات لروستان؟

ج / كانت أولى مسرحياته الرومانتيكيون عام 1894 م، كانت قصة مختلفة يتناول موضوعها قصص غرام الشباب.

س / هل تزوج روستان؟

ج / تزوج من الشاعرة روزموند جيرارد حفيدة الجنرال الفرنسى أتيان موريس جيرارد وأنجب منها طفلين جان وموريس وكلاهما أشتهر فى ما بعد.

س / ما هى أبرز أعماله الأدبية؟

ج / ترك روستان 12 مؤلفًا بين رواية ومسرحية وديوان شعرى، رغم وفاته فى عمر صغير نسبياً، ومن أبرز أعماله مسرحية "الرومانسيون"، "الأميرة البعيدة"، "النسر الصغير"، "شانكلير"  وغيرهم الكثير.

س / متى رحل إدموند روستان؟

ج/ رحل عن عالمنا فى عام 1918 بعد إصابته بوباء الإنفلونزا الأسبانية.

بوابة الفن الالكترونية أخبار الفن والمشاهير في العالم العربي والعالم تابع أحدث أخبار وصور مشاهير الشرق الأوسط والعالم تابع اهم واخر اخبار وحكايات مشاهير نجوم الوسط الفني والرياضي اخبار الفن والمشاهير

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى سلامة موسى و"حياتنا بعد الخمسين".. ألا ليت الشباب يعود يوما

 
var sc_security="c41a4ba1"; var sc_https=1;